الحرس التونسي يحجز سيارة ليبية بها 4 مليارات من العملة الصعبة
مضلل
أمجد خرواط

الحرس التونسي يحجز سيارة ليبية بها 4 مليارات من العملة الصعبة

انتشار خبر مضلل عن حجز سيارة ليبية بها 4 مليارات من العملة الصعبة

الادعاء

تداول عدد من صفحات ومواقع التواصل الاجتماعي خبراً عن حجز 70 كيلوغرام من الذهب و 4 مليارات من العملة

 الصعبة من قبل الديوان التونسي على متن سيارة ليبية قادمة من العاصمة طرابلس.

التحقيق

بعد التحقق من صحة هذا الخبر، اتضح لأنير أنه خبر مضلل، وذلك لأن هذه الحادثة قد نُشر عنها خبر بنفس الصيغة سنة بعد التحقق من صحة هذا الخبر، اتضح لأنير أنه خبر مضلل، وذلك لأن هذه الحادثة قد نُشر عنها خبر بنفس

 الصيغة سنة 2018 على موقعتونس الرقمية، وبعد إطلاعنا على المقال الأصلي، وجدنا أن الخبر المتداول حديثًا لا  تعوزه الصحة الزمنية فقط إنما أيضًا صحة البيانات المذكورة!.

الخبر الأصلي يقول أن ضباط الجمارك اعترضوا سيارة ليبية "قادمة من تونس العاصمة ومتجهة نحو الحدود  الليبية" وليس العكس كما هومذكور في الخبر المتداول حديثًا.

كذلك فيما يخص القيمة المالية، فالخبر الأصلي يقول أنه تم ضبط  "4 مليارات من المليمات بالعملة الأجنبية"

 أي أن القيمة المالية تعادل 4 مليون دينار تونسي وليس 4  مليارات من العملة الصعبة كما هو متداول في  الخبر المتداول حديثاً

إضافة لهذا،  فإن المعابر الحدودية بين تونس وليبيا مقفلة في الوقت الحالي. 

كذلك عند البحث بنفس الكلمات المفتاحية في شريط بحث فيسبوك، وجدنا نفس الخبر وبنفس الصور منشور منذ  سنة 2020.

النتيجة

بعد التحري والتحقق من الخبر المذكور أعلاه اتضح لفريق أنير للتحقق أن النتيجة هي:
تقييم أنیر
مضلل

مواضيع أخرى قد تهمك