‎مضلل: هذه الصورة لفنانين مصريين في بنغازي لتصوير فيلم وليست لحضور مهرجان
مضلل
إيناس المزيني

‎مضلل: هذه الصورة لفنانين مصريين في بنغازي لتصوير فيلم وليست لحضور مهرجان

انتشر خبر مضلل على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مفاده استضافة بعض الفنانين من دولة مصر الشقيقة بمدينة بنغازي لحضورمهرجان تحت اسم بنغازي تتعافى.  

الادعاء

قمنا برصد ادعاء لأول مرة من هذه الصفحة على موقع فيسبوك والذي نٌشر في 2 اكتوبر 2022 على تمام الساعة 12:38 مساءً بتوقيت ليبياوكان نص الادعاء كالآتي:

"تحت أسم مهرجان #بنغازي تتعافى يستضيف اللواء خالد المحجوب مدير ادارة التوجيه المعنوي ، بعض نجوم الفن المصري "

حصد الادعاء نحو 1.3 ألف تفاعل و 650 تعليق حتى تاريخ كتابة هذا المقال 16 اكتوبر 2022


كما رصدنا وجود نفس الإدعاء في العديد من الصفحات الأخرى مثل:

هنا  وهنا 



قمنا في أنير بتقصي حقيقة هذا الادعاء وأسفرت النتائج عن الآتى:


التحقيق

قام فريق أنير بالتحقق من حساب منتجع النخلة الذهبية لكونه الوجهة الأولى التي تحتضن فيه مدينة بنغازي كبار الضيوف و أهم الزوار، و وجدنا منشور وصور تخص زيارة الممثلين للمنتجع وحضورهم للمهرجان التسويقي في الأول من أكتوبر والذي تم الإعلان عنه مسبقاً دون ذكر زيارة الممثلين.

بعد تحقق فريق أنير من الإدعاء، وجدنا أن الخبر قد بدأ في الانتشار على نطاق واسع  في الثاني من أكتوبر، وبعد التحري تأكدنا من أن الزوار سافروا إلى الأراضي الليبية عن طريق شركة  الخطوط الجوية الليبية فقمنا بالتواصل مع مدير العلاقات العامة بالشركة السيد / طارق المدني والذي أكد لنا وصولهم عبر الخطوط الجوية الليبية إلى مدينة بنغازي يوم 30 سبتمبر وأن إقامتهم ستكون لمدة 15 يوم مما يؤكد أن زيارتهم لا تتعلق بحضور مهرجان، ولأن الخبر كان مرفق بصور تظهر عدداً من الممثلين المصريين برفقة اللواء خالد المحجوب والذي يشغل منصب مدير إدارة التوجيه المعنوي وعلى هذا الأساس تم التحقق من حساب المدوّن والكاتب بإدارة التوجيه المعنوي بـ (القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية)

 أنس المقصبي  حيث صرح على حسابه الشخصي  على فيس بوك بعمل سينمائي ضخم تحت قيد الإنشاء، وجاء هذا التصريح تزامناً مع استضافة اللواء المحجوب للفنانين المصريين بمدينة بنغازي مما يؤكد أن زيارتهم و تواجدهم مع مدير إدارة التوجيه المعنوي يرتبط ارتباطاً وثيقاً بعمل سينمائي قادم وليس بسبب مهرجان بنغازي تتعافى كما تقول الإدعاءات.



النتيجة

بعد التحري والتحقق من الخبر المذكور أعلاه اتضح لفريق أنير للتحقق أن النتيجة هي:
تقييم أنیر
مضلل

مواضيع أخرى قد تهمك